كتاب أصول الإيمان الصفحة 3 من 12

بواسطة: الشيخ محمد بن عبدالوهاب

باب قوله تعالى : (( وما قدروا الله حق قدره والأرض جميعاً قبضته يوم القيامة والسماوات مطويات بيمينه وسبحانه وتعالى عما يشركون ))

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : (( يقبض الله الأرض ويطوي السماء بيمينه ويقول : أنا الملك أين ملوك الأرض ؟ )) رواه البخاري .
وعن ابن عمر رضي الله عنهما عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (( إن الله يقبض يوم القيامة الأرضين وتكون السماوات بيمينه ثم يقول أنا الملك )) ، وفي رواية عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قرأ هذه الآية ذات يوم على المنبر : (( وما قدروا الله حق قدره والأرض جميعاً قبضته يوم القيامة والسموات مطويات بيمنيه سبحانه وتعالى عما يشركون )) ، سورة الزمر الآية : 67 ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول هكذا بيده ويحركها ويقبل بها ويدبر يمجد الرب نفسه أنا الجبار أنا المتكبر أنا العزيز أنا الكريم .
فرجف برسول الله صلى الله عليه وسلم ، حتى قلنا ليخرّنّ به ، رواه أحمد .
وروى مسلم عن عبيد الله بن مقسم أنه نظر إلى عبدالله بن عمر رضي الله عنهما كيف يحكي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يأخذ الله سمواته وأرضيه بيديه فيقول : أنا الملك ، ويقبض أصابعه ويبسطها فيقول أنا الملك حتى نظرت إلى المنبر يتحرك من أسفل شيء منه حتى أني لأقول أساقط هو برسول الله صلى الله عليه وسلم .
وفي الصحيحين عن عمران بن حصين رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( اقبلوا البشرى يا بني تميم )) قالوا : قد بشرتنا فأعطنا ، قال : (( اقبلوا البشرى يا أهل اليمن )) قالوا : قد قبلنا فأخبرنا عن أول هذا الأمر ، قال : (( كان الله قبل كل شيء وكان عرشه على الماء وكتب في اللوح المحفوظ ذكر كل شيء قال فأتاني آت فقال يا عرمان انحلت ناقتك من عقالها ، قال : فخرجت في أثرها فلا أدري ما كان بعدي .
وعن جبير بن محمد بن جبير بن مطعم عن أبيه عن جده قال جاء أعرابي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله جهدت الأنفس ، وضاعت العيال ، وهلكت الأموال ، وهلكت الأنعام ، فاستسق لنا الله فإنا نستشفع بك على الله وبالله عليك فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( ويحك أتدري ما تقول ؟ وسبح رسول الله فما زال يسبح حتى عرف ذلك في وجوه أصحابه ثم قال : (( ويحك أنه لا يستشفع بالله على أحد من خلقه شأن الله أعظم من ذلك ويحك أتدري ما الله ؟! إن عرشه على سماواته هكذا وقال بأصابعه مثل القبة عليه وإنه ليئط به أطيط الرحل بالراكب)) رواه أحمد وأبو داود .
وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( قال الله : كذبني ابن آدم ولم يكن له ذلك ، وشتمني ولم يكن له ذلك – فأما تكذيبه إياي فقوله : لن يعيدني كما بدأني وليس أول الخلق بأهون علي من إعادته ، وأما شتمه إياي فقوله : (( اتخذ الله ولداً وأنا الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد )) ، وفي رواية عن ابن عباس رضي الله عنهما : (( وأما شتمه أياي فقوله لي ولد وسبحاني أن أتخذ صاحبة ولا ولداً )) ، رواه البخاري ، ولهما عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( قال الله تعالى : يؤذيني ابن آدم يسب الدهر وأنا الدهر بيدي الأمر أقلب الليل والنهار )) .