كِتَابُ البِيُوع الصفحة 6 من 12

بواسطة: الشيخ محمد بن عبدالوهاب

الشروُط فِي البَيع 928-وعن جابر (( أنه باع النبيَّ صلى الله عليه وسلم جملاً واشترط ظهرَه إلى المدينة)) واحتج أحمد على اشتراطه نفع البائع بما روى عن محمد بن مَسْلَمة (( أنه اشترى من نبطي جزرة حطب ، وشارطه على حملها )) . 929-وقال أحمد (( إنما نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن شرطين في البيع )) . 930-وعن ابن مسعود قال : (( ابتعت من امرأتي زينب جارية ، وشرطت لها إن بعتها فهي لها بالثمن الذي ابتعتها به . فذكرت ذلك لعمر ، فقال : لا تقربها ولأحد فيها شرط )) . *-وذكر هذا لأحمد فقال : هذا جائز ، ولا يقربها ، ولم يقل عمر في ذلك : البيع فاسد )) .