كِتَابُ البِيُوع الصفحة 4 من 12

بواسطة: الشيخ محمد بن عبدالوهاب

بابُ الرِبَــــا 875-روى مسلم عن ابن مسعود (قال 😊 (( لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم آكل الربا ومُؤْكِلَهُ )) . 876-زاد الترمذي –وصححه- (( وشاهديه وكاتبه )) . 877-ولفظ النسائي (( آكل الربا وموكله وكاتبه ، إذ علموا ذلك ... ملعونون على لسان محمد صلى الله عليه وسلم يوم القيامة )) . 878-ولمسلم عن جابر (قال) (( لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم آكل الربا وموكله وكاتبه وشاهديه ، وقال : هم سَوَاء )) . 879-ولأحمد عن أبي حنظلة الغَسْلي مرفوعاً (( درهم (ربا) يأكله الرجل وهو يعلم ، أشد من ست وثلاثين زنية )) . 880-وروى أيضاً عنه عن كعب الأحبار . قال أبو القاسم البغوي : هو الصواب والمرفوع وهم . 881-ولابن ماجة بإسناد جيد عن ابن مسعود مرفوعاً (( الربا ثلاثة وسبعون باباً )) . 882-ولابي داود عن الحسن عن أبي هريرة مرفوعاً (( ليأتين على الناس زمان لا يَبْقى احَدٌ إلا أكل الربا ، فإن لم يأكله أصابه من غباره )) . 883-ولمسلم عن أبي سعيد (قال) : (( قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : الذهب بالذهب والفضة بالفضة ، والبُر بالبُر ، والشعير بالشعير ، والتمر بالتمر ، والملح بالملح ، مثلاً بمثل ، يداً بيد ، فمن زاد أو استزاد فقد أرْبَى . الآخذ والمعطي فيه سواء )) . 884-وفي لفظ للبخاري (( لا تبيعوا الذهب بالذهب إلا سَواء بسواء ، والفضة (بالفضة) إلا سواء بسواء . وبيعوا الذهب بالفضة والفضة بالذهب كيف شئتم )) . 885-ولهما عن البَرَاء وزيد بن أرقم (( نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن بيع الذهب بالوَرِق ديناً )) . 886-ولمسلم عن عبادة بن الصامت في الأصناف الستة : كما تقدم ، وآخره (( فإذا اختلفت هذه الأصناف فبيعوا كيف شئتم إذا كان يداً بيد )) . 887-وله عن فَضالة بن عُبيد قال (( أُتِيَ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم وهو بخيبر بقلادة فيها خَزَز وذهب ، وهي من المغانم تُبَاعُ . فأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بالذهب الذي في القلادة فَنُزِعَ وحدَه ، ثم قال لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم : الذهب بالذهب وزنا بوزن )) . 888-وعن الحسن عن سَمرَة (( أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن بيع الحيوان بالحيوان نسيئة )) . صححه الترمذي . 889-وله حسنه عن جابر مرفوعاً (( الحيوان ، اثنان بواحد لا يصلح نسيئاً . ولا بأس به يداً بيد )) . 890-ورُوي عن مالك عن ابن المسيب (( أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن بيع اللحم بالحيوان )) . 891-وعن ابن عباس (( أن جزوراً نُحرت ، فجاء رجل بعَنَاق ، فقال : أعطوني جزءاً بهذه العَنَاق . فقال أبو بكر : لا يصلح هذا )) . قال الشافعي : لا أعلم مخالفاً لأبي بكر في ذلك )) . *-قال أبو الزناد : (( كل من أدركت (من الناس) ينهى عن بيع اللحم بالحيوان )) . 892-وسُئل أحمد عن شيء من هذا ، فقال : لا . نهى النبي صلى الله عليه وسلم أن حَيٌّ بميت )) . 893-قال البخاري : (( واشترى ابن عمر راحلة بأربعة أبْعِرَة مضمونة عليه ، يُوَفِّيها صاحبَها بالرَّبَذَة )) . *-وقال ابن عباس : (( قد يكون البعير خيراً من البعيرين )) . 894-واشترى رافع بن خَديِج بعيراً ببعيرين ، فأعطاه أحدهما وقال : آتيك بالآخر عداً رَهْواً إن شاء الله . *-وقال ابن المسيب : (( لا ربا في الحيوان : البعير بالبعيرين ، والشاة بالشاتين إلى أجل )) . *-والأحاديث في النهي ، قال أحمد : (( ليس فيها شيء يُعتمد عليه ، ويعجبني أن يتوقاه )) . 895-ولمسلم عن أنس (( أن النبي صلى الله عليه وسلم اشترى صفية من دِحْيَةَ بسبعة أرْؤُسٍ )) . 896-ورُوي عن ابن عباس أنه قال : (( قَسَمَتْ الصحابة الغنائم بالحَجَف )) . 897-وللأثرم في حديث عبادة (( الذهب بالذهب وزناً بوزن ، والبُر بالبُر كيلاً بكيل )) . 898-ولفظ أبي داود : (( البُر بالبُر مُدْيٌ بمُدْيٍ )) . *-وخالف في ذلك مالك فأجازه )) . 899-ولأبي داود أيضاً فيه : (( وأمرنا أن نبيع البُر بالشعير ، والشعير بالبر كيف شئنا يداً بيد )) . 900-ورُوى عن عثمان وطلحة (( أنهما تبايعا داريهما ، إحداهما بالكوفة ، والأخرى بالمدينة . فقيل لعثمان : إنك قد غُبِنْتَ . فقال : ما أُبالي ، لأني بعت ما لم أره . وقيل لطلحة . فقال : لي الخيار ، لأنني اشتريت ما لم أره . فتحا كما إلى جبير ، فجعل الخيار لطلحة )) . 901-ورَوى أبو بكر في الشافي عن الشعبي قال : (( قضى زيد ابن ثابت وأصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم في بقرة باعها رجل واشترط راسَها . فقضى بالمشروط . يعني أن يُعطى رأسٌ مثل رأسها )) . 902-وعن علي (( في رجل اشترى ناقة وشرط ثناياها ، فقال : اذهبوا إلى السوق ، فإذا بلغت أقصى ثمنها ، فأعطوه حساب ثناياها من ثمنها )) . 903-ورُوي عن ابن عمر (( أنه باع ثمرته بأربعة آلاف ، واشترط طعام الفتيان )) . 904-ورُوي عن الأوزاعي (( أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : من عرف مبلغ شيء فلا يبعه جزافاً حتى يبينه )) . *-قال مالك : (( لم يزل أهل العلم ينهون عن ذلك )) . 905-ورَوى الأثرم بإسناد عن الحكم قال : (( قَدِمِ لعثمان طعامٌ على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال : اذهبوا بنا إلى عثمان نعينه على طعامه . فقام إلى جنبه . فقال عثمان : هذه الغِرَارَة كذا ، وأبيعها بكذا وكذا . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إذا سميت الكيل فَكِلْ )) . 906-قال أحمد : (( إذا أخبره البائع أن في كل قارورة مَنّاً فأخذ بذلك ولا يكتاله ، فلا يعجبني لقوله لعثمان : إذا سميت الكيل فكِلْ )) . 907-وعن أنس قال : (( سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن الخمر يتخذ خلاًّ ؟ قال : لا )) . رواه مسلم والترمذي )) . 908-وللترمذي (( لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم في الخمر عشرة : عاصرها ومعتصرها ، وشاربها ، وحاملها والمحمولة إليه ، وساقيها ، وبائعها . وآكل ثمنها ، والمشتري لها ، والمشتراة له )) وقال : حسن غريب من حديث أنس . وقد رُوي (نحو) هذا الحديث عن ابن عمر وابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم . انتهى . 909-هذا في حديث ابن عمر ، وفي حديث ابن عباس : (( وأشار إلى كل معاون عليها ، ومساعد فيها )) . 910-وروى ابن بطة بإسناده عن ابن سيرين (( أن قَيِّماً كان لسعد بن أبي وقاص رضي الله عنه في أرض له ، وأخبره عن عنب أنه لا يصلح زبيباً ، ولا يصلح أن يباع إلا لمن يعصره. فأمره بقلعه ، وقال : بئس الشيخ (أنا) إن بعت الخمر )) . 911-وللترمذي وغيره عن أبي أمامة مرفوعاً (( لا يجوز بيع المغنيات ، ولا أثمانهن ولا كسبهن )) وقال : لا نعرفه إلا من حديث علي بن يزيد . 912-ولفظه (( لا تبيعوا القينات ولا تشتروهن ، ولا تعلموهن ، ولا خير في تجارة فيهن وثمنهن حرام ، في مثل هذا أنزلت هذه الآية ( ومن الناس من يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله ) الآية . 913-وفي البخاري عن أبي هريرة مرفوعاً (( نهى أن يستام الرجل على سوم أخيه )) . 914-ولأحمد عن عقبة بن عامر مرفوعاً (( لا يحل لامريء يبيع على بيع أخيه حتى يتركه )) . 915-وللترمذي وحسنه عن أنس (( أن رسول الله صلى الله عليه وسلم باع حِلْساً وقَدَحاً، فقال : من يشتري هذا الحلس والقدح ؟ فقال رجل أخذتهما بدرهم . فقال النبي صلى الله عليه وسلم : من يزيد على درهم ؟ من يزيد على درهم ؟ فأعطاه رجل درهمين فباعهما منه )) .