خواطر عاشقة الكلمات الصفحة 4 من 17

بواسطة: عاشقة الكلمات

فاضت الدموع من عيوني..........
وتمنيت بالسكاكين لو قطعوني...
كان أرحم من النظر دون فعل شيء وكأنهم ربطوني
إنني حررت لساني فاسمعوني......
وإن قلت حقا فانصفوني...........
ومن ظلم الحياة أخرجوني...
وإن قلت باطلا فأنبوني............
ولكن بحق الله أن تسمعوني
لم الخطأ في دنيانا أصبح الصواب ؟؟
فإلى من ومن سأوجه العتاب؟؟
ولم الحلال أمسى حرام؟؟
ولم فرض علينا أن نأكل ونشرب الآلام؟؟؟؟
لو بدأت بتدوين المصائب ما انتهيت
ولولا فواجع الزمن لما بكيت ..
ماذا يفعل الطفل الوديع
عندما أغلى الناس إلى قلبه يضيع
تلك الفتاة التي لأمها فقدت
جلست على قبرها وعليها ندبت
ماذنب هذه الفتاة
لتبدأ حياتها وبين كفيها أقسى المعاناة
ماذا تفعل من خرجت الروح من جسدها
ومن سيقف معها في غدها
فمن هذا الجبل الذي لا يميد أمام هذه المصيبة
غبت وغاب الحنان معك أتها الحبيبة
يامن كنت لقلبي الجريح الطبيبة
سأطوي صفحة لكن الحزن باقي
ومن يبحث عن الهناءة صعب جدا أن يلاقي
سأروي لكم معاناة جديدة
ومن نوعها ليست الوحيدة
ولكنها على الأهل كانت الفريدة
شاب أصيب بمرض لعين
لم يرِى شبابه ولم يجاوز العشرين
وبعد عذاب دام سنين
طلعت الروح لرب العالمين
قد ترك أثرا في نفوس المقربين
كسر قلب وتقطعت في العروق الشرايين
ودوت صرخة أم من الألم والأنين