فقط في الأحلام الصفحة 3 من 11

بواسطة: همسة

فقط في الأحلام(3) كانت في زيارة لبيت أهلها شعرت معهم بالأنس والفرح ولكنه حان وقت العودة لعشها الليلكي عانقت أمها والدمع يرافق أنفاسها قبلت أخواتها وآهات الشوق تغلبها كان والدها ينتظرها في السيارة بعد أن أنزل صغارها وحينما وصلت قبلت يد والدها الغالي فوصّاها بطاعة زوجها، والسهر على راحته وراحة أبنائه فتحت باب عشها المقدّس وشعلت الأنوار فتساقطت الأوراق الملونة فوق رأسها وصاحت الصغار صيحة المفاجأة والفرحة كل الزوايا مشغولة بالزينة والبالونات الملونة وعلى الطاولة المستديرة كأس شاي ساخن ينتظرها والكثير من الحلويات الشهية استقبلها زوجها الغالي بالتحايا ارتبكت من الدهشة فسألته : ماالحكاية؟؟ فقدم لها طاقة من زهر البنفسج قدكتب عليها لاتغيبي عني ياسيدتي فالشوق قد جفى لحظاتي ببعدكِ عني