طائر الحسون

بواسطة : كلمات

طائر الحسون يعتبر من أجمل الطيور و أكثرها تميزا من حيث الشكل والصوت , و قد قيل أنها طيور ملهمة للناس, و قد عرف كطائر زينة نظرا لجمال صوته و تميز شكله الجميل

صفات طائر الحسون:

عصافير مغردة، تتغذى على الحبوب و البذور بشكل اساسي , تغزل عشوشها بإتقان .

الجنس: الحسونيات.

النوع: الحسون.

الفروقات بين ذكر طائر الحسون وأنثى:

1: شوارب الذكر تكون عادة سوداء اللون بينما شوارب الأنثى تكون بيضاء أو قد لا يكون لديها شوارب على الاطلاق.

2: المنقار عند ذكر لحسون أكبر منه عند أنثى طائر الحسون.

3: لون رأس ذكر الحسون أحمر اللون دائما حتى نهاية العين بينما لون رأس أنثى الحسون أحمر الى ما قبل حد نهاية العين.

4: على رأس الذكر لون أسود بينما على رأس الأنثى لون رمادي أو عسلي.

5: يتميز رأس الذكر بأنه مطاول وممشوق بينما رأس الأنثى مدبب.

6: فرخ الحسون الذكر يعرف من شاربه الأسود أو رأسه المطاول أو طول كتفه الذي أطول من كتف الأنثى.

7: تتميز أنثى الحسون بقربها الواضح والشديد من ذكرها.

مميزات طائر الحسون:

تغريدها متقطع لا يشبه تغريد الذكر , صوتها يجذب الحسون الذكر , اللون الأحمر على رأسها أقرب الى عينها من جهة المنقار , كتفها قصير و عليه لون أسود , رأسها انسيابي الشكل . يقوم طائر الحسون ببناء أعشاشه فوق الأشجار في المناطق الشجرية مثل الدائق أو الغابات الحرجية، و يقوم بالتوالد عادة في شهر مارس , و تقوم أنثى الحسون بوضع من ثلاث الى خمس بيضات من مرتين الى ثلاث مرات سنويا و حضانة البيض حتى يفقس تتفاوت من 13 أو 14 أو 15 يوم .

يتغذى طائر الحسون بشكل رئيسي على بذور الشوك العديد من أنواع البذور البرية بالإضافة الى القمبز ، الكتان ، الهندباء ، الخس ، الفجل ، القنب ، الشوفان , كما يعتمد في غذائه على البذور بنسبة تقارب 90% و ال10% الباقية يعتمد على الديدان و الحشرات الصغيرة ، أما في موسم التفريخ فان اعتماده بالغذاء على الحشرات تزداد النسبة بمعدل يقارب (10%.

طائر الحسون من أجمل الطيور ذات الحجم الصغير المنتشرة

ويصنّف طائر الحسون ضمن فصيلة الشر شوريات، كما يتميز بصوته العذب الجميل، وتغريده بشكل مستمر، بالإضافة إلى شكله المتميّز واحتواء ريشه على عدد من الألوان التي تتوزّع بطريقة معينة على مختلف مناطق جسمه بحيث تميزه عن غيره من الطيور، فيكون لون الريش الصغير الموجود على مقدمة وجهه باللون الأحمر القرمزي، مع امتداد للريش الأبيض على باقي وجهه وصولاً للرقبة حيث ينتشر الريش الأسود كما يمتد الريش الأسود على طول ذيله وأطراف جناحيه، بينما ينتشر الريش الأصفر في منتصف الجناحين، ويتوزّع الريش البني على ظهر طائر الحسون والريش الأبيض علي بطنه .

يكثر تواجده في المناطق التي تزرع فيها الحبوب بأنواعها المختلفة لكونها من أحد الوجبات المفضّلة لديه، وينتشر طائر الحسون بأعداد كبيرة في تركيا، وإيران، وقبرص، وبلاد الرافدين حتى جبال زاغروس، كما يهاجر نحو الجنوب عند قدوم البرد متوجهاً إلى سيناء، وشبه الجزيرة العربية، والجزائر، أمّا طائر الحسون الذي يستوطن في المغرب العربي فيشتهر بامتلاكه أجمل صوت مغرد من بين باقي أنواع الحسون، حيث يقام له العديد من المسابقات، والتي تجذب أعداداً كبيرة من محبي طائر الحسون





طباعة أرسل هذه الصفحة لصديق