المشي السريع علاج لنزلات البرد

الصحة والغذاء والطب

قد يقي المشي السريع في أشهر الشتاء الباردة من الإصابة بنزلات البرد العادية.
وقال الباحث دافيد نايمان من الكلية الأمريكية للطب الرياضي لموقع هلث داي نيوز إن فائدة رياضة المشي بشكل سريع تفوق في كثير من الأحيان فائدة تناول العلاجات أو الحبوب.
وتابع ‘إن كل ما يتطلبه الأمر زوج أحذية للمشي كي لا تنضم إلى الآلاف المتوقع أن يعانوا من نزلات البرد هذا الشتاء’. وتساءل ‘ولكن ماذا إذا كنت تعاني للتو من توعك في صحتك’ هل عليك ممارسة رياضة المشي؟’ثم أجاب ‘إذا كانت نزلة البرد تؤثر على منطقة الرأس فقط ولم تصل إلى الصدر عليك بممارسة الرياضة’.
وأضاف أنه يتعين في هذه الحالة ممارسة رياضة المشي باعتدال فقط وتجنب الركض ‘لأن الدراسات أظهرت أن التمارين المعتدلة مفيدة لك إذا كنت مصاباً بنزلة برد’.
وقال الباحث إنه إذا أثرت نزلة البرد على الصدر وبدأت تشعر بآلام حادة مع ارتفاع شديد في الحرارة عليك زيارة الطبيب من أجل ذلك.
والنصيحة التي يسديها نايمان للناس هي ‘مارس الرياضة حتى قبل أن تتلقى لقاح الانفلونزا لأن الأبحاث أظهرت أن التمارين الرياضية المعتدلة سوف تعزز مناعة جسمك على المدى الطويل’. وأضاف أن الذين يمارسون رياضة المشي السريع لما لا يقل عن 45 دقيقةً بمعدل أربع أو خمس مرات أسبوعياً تنخفض الأوقات التي يتغيبون فيها عن العمل بنسبة تتراوح ما بين 25% و 50%.





طباعة أرسل هذه الصفحة لصديق