باب قول: اللهم اغفر لي إن شئت

الفقة والتوحيد

في الصحيح عن أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : - لا يقل أحدكم: اللهم اغفر لي إن شئت، اللهم ارحمني إن شئت، ليعزم المسألة، فإن الله لا مكره له-.
ولمسلم: - وليعظم الرغبة، فإن الله لا يتعاظمه شيء أعطاه-.
فيه مسائل :
الأولى : النهي عن الاستثناء في الدعاء.
الثانية : بيان العلة في ذلك.
الثالثة : قوله - ليعزم المسألة -.
الرابعة : إعظام الرغبة.
الخامسة : التعليل لهذا الأمر.





طباعة أرسل هذه الصفحة لصديق