سر نجاحك في تنسيقك لوقتك

الادارة

النجاح هو ثمرة كل جهد يبذله المرء لتحقيق غاية او هدف معين, و تحقيق النجاح متوقف على عوامل عديدة منها الخطة الدقيقة و الجهد المبذول و الظروف المواتية واللحظة المناسبة ومن هنا يأتي اهمية الوقت في حياة الانسان وقديمآ قيل الوقت من ذهب ولقد اكتشف ان الوقت اغلى من الذهب إذ يمكن تعويض الذهب بفقده ولا يمكن تعويض الوقت بشكل من الاشكال وهذا ما اشار اليه الامام (حسن البنا) فى مقولته الوقت هو الحياة وإن كانت هذه هي اهمية الوقت بالنسبة للمرأة اهم واغلى وذلك لما يترتب على عاتقها من واجبات ومهمات عظمى فى طريقها لاثبات ذاتها واداء دورها على اكمل وجه ولقد اختلف الناس فى تحديد دور المراة وطبيعة ونوع المهام المنوط بها فقيل انها خلقت لخدمة الزوج وتربية الاولاد و قيل ان دورها يتركز فى الوضيفة التى تقوم بها فى المجتمع ونحن هنا لسنا بصدد النقاش حول شرعية عمل المراة ونوعيته لان ذلك موضوع منتهى منه وتتفق عليه تقريبا فى الوقت الحالى, القصد هنا كيف يمكن للمراة ان تنضم وقتها وكيف تستطيع . ان تجمع بين العمل البيت وعمل الوظيقة والواجبات الاخرى وكيف توازن بينهم . ومن ثم ترى ان الوظيفة لاتكون عائقأ امام القيام بواجبات الزوج والاولاد وعكس ذلك فان عمل المراة فى البيت ايضا لايشكل عطلا امام العمل فى الوظيفة فهنا الكثير من النساءيقتصر دور هن على العمل الوظيفى ومع ذلك لايوفقن فى اداء هذا العمل بشكل جيد ومنهن من يقتصر دور هن على العمل فى البيت ولا يستطيع تحقيق النسبة المأمولة فى النجاح إذن فالمسألة هنا تتوقف على القدرة والكفاءة والشعور بالمسؤلية ومن هذا المنطلق تستطيع ان تجمع بين الاثنين وتوفق فى ذلك ونحن هناك لانحصر دور المرءة فقط فى البيت والوظيفة ولكن يمكن لها ان تشارك فى جميع مجالات الحياة وهي مطالبة بذلك شأنها شأن الرجل ويمكن لها ان تهتم فى بناء الحضارة والتقدم بها وقد فعلت ونجحت فى ذلك وشهد لها التاريخ هذا النجاح والابداع وتستطيع ان تقدم نماذج ارقى وافضل ان ارادت, وما عليها إلا ان تبدء او تكافع وتجتهد وتذظم الوقت ((من كان يريد حرث الاخرة نزدله فى حرثه ومن كان يريد حرث الدنيا نؤتيه منها)) الشورى.وهنا نعرض بعض النصائح والارشادات التى يمكن الاستنفادة منها:-

• بذل اقصى الطاقات العقلية والجسمية وهذا هو معنى قوله تعالى (لايكلف الله نفسا إلا وسعها)). فغير ذلك من التقصير والتهاون فى بذل الطاقات محاسب عليه العبد لانه مكلف ان يقدم كل مافى مقدوره وبوسعة.

• تقديم الاولويات فى العمل و عدم تضييع حق على حساب حق اخر.

• عدم اضاعة الوقت امام شاشات التلفاز ومتابعة السهرات والافلام الى اخر ساعات اليل وما يترتب على ذلك من تعب و ارهاق ونوم متأخر والاستيقاظ من النوم متأخرأ مما يذهب بالبركة خلال اليوم كله وقد قيل فى البكور بركة.

• عدم الافراط فى النوم ولكن شعارنا النوم اكثرمن سبع ساعات فى اليوم والليلة مضر بالصحة ومضيع للوقت .

• استغلال اوقات الفراغ فى مطالعة وقراءة القرأن الكريم وذلك فى خلال وضع خطة مناسبة بتعين قراءة كتب معينة فى فترة زمنية محددة.

• الاستعانة بالله فى اداء هذه المهمة باللجوء اليه والتضرع والدعاء والتقرب اليه بالطاعات والعبادات.لانه سبحانه هو الموفق لكل خير ونجاح .

-وهكذا تستطيع المراة ان تثبت شخصيتها وتؤدي واجباتها وتاخذ حقوقها المفروضة لها حقها منة وعطية وصدق الله تعالى اذ قال :- والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا وإن الله لمع المحسنين





طباعة أرسل هذه الصفحة لصديق