تعريف الانظمة التمثيلية

الادارة

تعريف الانظمة التمثيلية

الأنظمة التمثيلية
Representation systems :
هو تمثيل المعلومات باستخدام الحواس ( السمع ، البصر ، الشم ، الذوق ، اللمس – الحس ) من العالم الخارجي ، وفي داخل الجسم يوجد مستقبلات حسية تقوم باستقبال المعلومة وتخزينها ومن ثم تستدعى بنفس الطريقة التي خزنت بها ” ويعرف النظام التمثيلي بأنه : الجزء من الخبرة الذي ينتبه له الوعي “
(( بالرغم من اشتراك الحواس الخمس في عملية الادراك الا ان الغالبية العظمى لمدركاتنا وذكرياتنا تأتي عن طريق ثلاث حواس رئيسية هي : البصر والسمع والأحاسيس ))
• وبالرغم من اشتراك الحواس كلها في عملية الادراك الا ان لكل واحد منا نظام تمثيلي يغلب على بقية النظم ويطلق عليه : النظام التمثيلي الاولي .
• اوضحت الدراسات أن حوالي 55% من الناس يعتمدون على مايرون ( بصري ) ، 15% على ما يسمعونه ( سمعي ) ، 30% على ما يحسونه به ماديا ( حسي ).
- كيف يمكن ان استفيد من إشارات العين والتأكيدات اللغوية للنظام التمثيلي ؟
أولا : بملاحظتك للتأكيدات اللغوية للنظام التمثيلي للشخص الآخر يمكن التعرف على نظامه التمثيلي ومن ثم تفهم كيف بمنطق تجاربه .
ثانيا : بفهمك للتأكيدات اللغوية لدى الشخص الآخر ومطابقتها سيشعر ذلك الشخص بأنه ينال احترامك وفهمك له وسيكون على استعداد لأن يفهمك أنت بالتالي .

أنواع الأنظمة التمثيلية

للانظمة التمثيلية ثلاثة أنواع وهي :
*نظام التخزين .
*النظام المقارن .
*النظام القائد .
أولا : نظام التخزين :
وهو إما الصوري او السمعي او الحسي وهو النظام الذي بواستطته يدرك الانسان المعلومات ويخزنها في ذهنه ومن ثم يخرجها او يتحدث عنها .
ثانيا : النظام المقارَن :
_بفتح الراء _ وهو اما صوري انشائي او صوري تذكري او سمعي انشائي او سمعي تذكري او حس او حديث نفس .. وهو خاص بالمقارنة .. ويكتشف بالمعايرة . وهو آخر نظرة قبل إعطاء الاجابة عن أي مقارنة او تفضيل .
ثالثا : النظام القائد :
(نظام الدخول ) .. وهو النظام الذي بواسطته تدخل للمعلومة .. وهو إما صوري انشائي او صوري تذكري او سمعي انشائي او سمعي تذكري او حسي او حديث نفس .. ويدرك بالمعايرة .. وهو اول نظرة بعد اعطاء السؤال ( اي سؤال كان ) .
الوحدات الاربع الأساسية :
الهدف من الوحدات الأربعة الأساسية هو التعرف على الوحدات الهامة والمكونة للتجربة والتي يصدر عنها نتيجة او استجابة معينة وهي :
الانظمة التمثيلية : Representational Systems
التوجه : Orientation
الارتباطات : Links
الأثر : Effect

الانظمة التمثيلية : Representaional System
وهي الحواس الخمس والتي تمثل المدخلات الحسية للتجربة ولكل نظام تمثيلي مكونات تفصيلية يطلق عليها ” الشكليات الثانوية “
النظام التمثيلي المفضل :
هو النظام الذي تدل عليه اللغة المستخدمة واشارات الوصول انه الاكثر استخداما وتفضيلا لدى الشخص .
النظام القائد :
هو النظام الذي بواسطته أدخلت التجربة وبه تسترجع ويمكن التعرف عليه بملاحظة اشارات الوصول عند طلب من الشخص تذكر تجربة ما .
النظام المقارن :
هو النظام الذي يتخذ به الشخص القرار ويمكن التعرف عليه عن طريق ملاحظة اخر اشارة وصول قبل اتخاذ القرار او ابداء الرأي .
تضافر الانظمة :
تضافر الانظمة التمثيلية يعني التزامن الحسي ، وهو امر يحصل تلقائيا وهو اساس الفن والعمل المبدع ويملك تأثير ساحر على الاخرين لذلك كثيرا ما يستخدم هذا الاسلوب البلغاء والشعراء كما يستخدم لقوته الاقناعية في الاعلانات التجارية .
والأسلوب الاكثر شيوعا هو تضافر النظام القائد والنظام التمثيلي المفضل لان تلك هي الطريقة النموذجية لتتابع التفكير والتذكر لدينا .
” اشارات الوصول العينية بالضرورة ادق في تحديد النظام التمثيلي لذلك لابد ان يستعان بمجموع اشارات الوصول”
التنقل بين الانظمة :
من المقدرات الضرورية التي نمنح انفسنا مقدرات مذهلة في التعامل مع الاخرين وسعة افق وفرص تعلم رائعة هي القدرة على التنقل بين الانظمة التمثيلية .
ان التنقل بين الانظمة التمثيلية ” بصري _ سمعي _ حسي ” من شانه ان يمنحنا سعة ورؤية جديدة وهو شكل من اشكال المطابقة والمجاراة .
التنقل بين الانظمة هوتطوير وبناء لتلك الانظمة الاقل استخداما مما يمكننا من رؤية ما لم نكن نرى ونسمع والشعور بما لم يكن نحس به .
كذلك كسب المقدرة على استخدام التنقل بين الانظمة يكسبنا القدرة على التاثير باستحثاث ارخاء الوعي وبالتالي التاثير على اللاوعي لديهم .
(( مثال على التنقل بين الانظمة في التاثير على الاخرين باستحثاث ارخاء الوعي وبالتالي التاثير على اللاوعي لديهم وكما تشعر الآن بثقل جسمك على الكرسي وتحس بملابسك تلامس جسدك ، ويمكنك ان تسمع صوتي والاصوات الناعمة الاخرى في الغرفة وهذه الاصوات تساعدك على الاسترخاء والراحة وبينما تنظر حولك في الغرفة وترى تلك الاشياء المالوفة لديك ربما ترغب في ان تقفل عينيك لتكون اكثر راحة واسترخاءا وبتركيزك على الاصوات التي تسمعها تصبح اكثر استرخاءا وبذا تستطيع مراجعة يومك بعينك الداخلية وتتعلم من ذلك بسهولة ....
التوجه : Orientation
هناك قناتي توجيه اساسية لتوجيه حواسنا وهي :
1- العالم الخارجي .
2- التجربة الداخلية .
والتجربة الداخلية بدورها اخذ شكلان :
أ‌- التذكر .
ب‌- التكوين والتخيل .





طباعة أرسل هذه الصفحة لصديق