-مهارات الاتصال الفعال -4

الادارة

الحلقة الرابعة


في الحلقات السابقة تعرفنا على مفهوم الاتصال وعناصره الاساسية والمتطلبات الاساسية للاتصال واهم المعوقات التي تقف في طريق الاتصال الفعال طرق التخلص منها.
وقلنا في نهاية حديثنا ان كل ما ذكرناه لم يكن الا مقدمة لموضوع مهارات الاتصال الفعال ،و في هذه الحلقة و ما تبقى من حلقات سنتطرق الى اهم المهارات المطلوبة لكي تكون اتصالااتنا فعالة مع الاخرين ومع ذواتنا وكيفية تنميتها.

مهارات الاتصال الفعال
المهارة الاولى : مهارة التحدث
تعد هذه المهارة احدى اوجه الاتصال اللفظي ،وهي عبارة عن رموز لغوية منطوقة تقوم بنقل افكارنا ومشاعرنا الى الاخرين وذلك عن طريق الاتصال المباشر كالمناقشات وغيرها وعبر وسائل اتصال مختلفة ( تلفزيون ، اذاعة ، هاتف ، تحدث مباشر) ،وللحديث اربع عناصر اساسية :-
1- المعرفة : وتعنى ضرورة معرفة الموضوع قبل التحدث فيه
2- الاخلاص : حيث ينبغى ان يكون المتحدث مؤمناُ بموضوعه مما يولد لدى المستمع الاستجابة الايجابية
3- الحماس : حيث يجب أن يكون المتحدث تواقاً للحديث عن الموضوع ويعطى هذا الحماس انطباعاُ لدى المستمع بأهمية الرسالة
4- الممارسة : فالحديث المؤثر لا يختلف عن آية مهارة أخرى يجب ان تصقل من خلال الممارسة التى تزيل حاجز الرهبة والخوف وتكسب المتحدث مزيداً من الثقة تنعكس فى درجة تأثيره فى الأخرين .
لكي نكون متحدثين جيدين فان هناك مجموعة من السمات ينبغي ان تتوفر فينا ،هذه السمات منها شخصية و منها صوتية و منها اقناعية وهي كما يلي :-
السمات الشخصية
1- الموضوعية : و تعنى قدرة المتحدث على السلوك والتصرف واصدار احكام غير متحيزة لعنصر او رأى او سياسة او العدالة فى الحكم على الأشياء والتحدث بلسان مصالح المستحقين وليس المصالح الخاصة
2- الصدق : ويعنى ان يعكس الحديث حقيقة مشاعر المتحدث أفكاره وآرائه كما يعنى ان تتطابق احوال المتحدث مع افعاله وتصرفاته .
3- الوضوح : ويعنى القدرة على التعبير عن الأفكار بوضوح من خلال اللغة البسيطة والمادة المنظمة والمتسلسلة منطقياً
الدقة : وتعنى التأكد ان الكلمات التى يستخدمها المتحدث تؤدى المعنى الذى يقصده بعناية
4- الاتزان الانفعالي : ويقصد به أن يظهر المتحدث انفعاله بالقدر الذى يتناسب مع الموقف وان يكون متحكماً فى انفعالاته .
5- المظهر : ويعنى ان يعكس مظهر المتحدث مدى رؤيته لنفسه . كما يحدد الطريقة التى ينظر بها الأخرون اليه ويشكلون احكامهم عنه . ويضم المظهر العام النظافة والأناقة الشخصية ، والملبس والمظهر المناسب للحالة وكذلك الصحة النفسية والبدنية.

السمات الصوتية : تؤثر العوامل الخاصة بالنطق على مدى نجاح المتحدث مثل
1- النطق بطريقة صحيحة
2- وضوح الصوت
3- سرعة الحديث
4- استخدام الوقفات

السمات الاقناعية
1- القدرة على التحليل و الابتكار
2- القدرة على العرض و التعبير
3- القدرة على الضبط الانفعالي
4- القدرة على تقبل النقد

اذا وبعد ان تعرفنا على ما تقدم فاننا اذا اردنا التحدث فعلينا :-
1- استخدام نغمة سهلة مناسبة لموضوع الحديث وبايقاع سهل وغير رسمي.
2- استخدام اسم الشخص المقابل وحسب نوعية العلاقة بيننا.
3- استخدام الدعابة والمرح مع مراعاة عدم الدخول في حدود السخرية.
4- استخدام النماذج و الامثلة.
5- القدرة على الاجابة على الاسئلة.
6- التحكم في حركات الشفتين و الحواجب.
7- مراعاة السرعة في الحديث.
8- عدم التشنج في حال التحدث بارتجال .
9- التحدث بحدود المعلومات التي لدينا حول موضوع الحديث.
10- الانتباه الى ردود افعال المقابل.

(( ابتسم ، فان الدنيا و ما فيها و من فيها لاتستحق ان تمنع عن نفسك نعمة الابتسامة لاجلها ))





طباعة أرسل هذه الصفحة لصديق