دول العالم تكافح التدخين

الصحة والغذاء والطب

أقرت الدول الأعضاء بمنظمة الصحة العالمية بالإجماع معاهدة دولية لمكافحة التدخين. وتعتبر هذه المعاهدة هي الأولى من نوعها في مجال الصحة العالمية. ويؤمل أن يؤدي هذا القرار الدولي الى خفض نسبة الوفيات الناجمة عن التدخين والتي يقدر عددها بحوالي خمسة ملايين إنسان سنويا على مستوى العالم.

ومما يذكر أن الوصول الى هذا القرار قد مر عبر معارك عديدة خلال فترة لا تقل عن أربعة أعوام نظرا لوجود اللوبيات الضاغطة في إتجاه معارضة إصدار مثل هذه المعاهدة ووجود النفوذ القوي لشركات تصنيع التبغ التي تحاول جاهدة إثناء بعض الدول عن التصويت لصالح القرار. فقد عارضت العديد من الدول هذه المعاهدة في بدايتها وخصوصا الدول ذات صناعات التبغ الكبرى ومنها الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا وغيرها ولكن تمت الموافقة عليها أخيرا نتيجة لإصرار الدول النامية.

وبموجب هذه المعاهدة سيتعين على 192 دولة عضو في المنظمة الدولية الحد من الإعلانات والمبيعات الخاصة بمنتجات التبغ خلال خمس سنوات، كما يلتزم الأعضاء بأن تخصص ثلث المساحة الخاصة بعلب السجائر لوضع إعلانات تحذر من أضرار التدخين على الصحة وكذلك تشتمل هذة التحذيرات على صور للرئات المصابة.

وسيحاول موقع لا للتدخين في العالم العربي الحصول على ملخص لنص المعاهدة المذكورة ونشرها للزوار قريبا إن شاء الله.





طباعة أرسل هذه الصفحة لصديق