ـ دور الإدارة المدرسية في تحقيق الأهداف التعليمية والت

التربيه والتعليم

ـ يؤكد التربويون على أهمية دور الإدارة المدرسية في تحقيق الأهداف التعليمية والتربوية ، وقد عظم هذا الدور نتيجة لتطور أهداف المدرسة في المجتمع المعاصر ، بعدما كانت تتمثل فقط في تلقين المتعلمين ما تحتوي عليه الكتب الدراسية من معارف ومعلومات ، واقتصار دور المعلم على الطريقة الإلقائية لها ، ثم مطالبة طلابه بحفظها واستظهارها . * ـ وكان هذا مسايراً لأهداف الإدارة المدرسية المتمثلة في العمل فقط على نقل التراث الثقافي لأبناء المجتمع من جيل لآخر ملبية في ذلك متطلبات عصرها من خلال المحافظة على نظام المدرسة ، وتنفيذ الخطط الدراسية ، وحصر غياب الطلاب والمعلمين والموظفين .
* ـ أما اليوم فإن أهداف المدرسة تتجه نحو تربية الطالب تربية متكاملة لإعداده ليسهم في بناء مجتمعه وتقدمه ، ويكون ذا قدرات تواجه عصره وتحدياته ، ودراسة احتياجات مجتمعه ومتطلباته والعمل على تلبيتها ، والإسهام في حل مشكلاته وتحقيق أهدافه ، ولذا أصبحت أهداف الإدارة المدرسية تهيئة كافة الظروف والإمكانات المادية والبشرية التي تساعد على تحقيق الأهداف التعليمية والتربوية التي ارتضاها المجتمع .. فلم يعد عمل مدير المدرسة مقصوراً على النواحي الإدارية وما تتطلبه من تخطيط وتنظيم وتوجيه ومتابعة ورقابة وتقويم ؛ بل أصبح يعنى إلى جانب ذلك بالنواحي الفنية والاجتماعية وبكل ما يتصل بالطلاب والعاملين في المدرسة والمناهج الدراسية وأساليب الإشراف التربوي وأنواع التقويم ؛ بل والبيئة المدرسية بكاملها، غايته في ذلك تحسين العملية التعليمية والتربوية في المدرسة .
* ـ وأمام تنوع مهام مدير المدرسة وأهميتها ، وتعدد الأهداف التي ينبغي عليه تحقيقها، وتباين الفئات التي يتعامل معها سواء داخل المدرسة أم خارجها ، فإن كثيراً من مديري المدارس تعترضه بعض المشكلات التي قد تؤثر على مستوى أدائه ، ومن ثم تعيق تحقيق الأهداف المطلوبة منهم .. وإدراكاً من وزارة التربية والتعليم لكل ذلك ، وتحقيقاً لرسالتها في النهوض بالعملية التربوية في كافة محاورها وفي مقدمتها الإدارة المدرسية .. فقد أولت مدير المدرسة عناية فائقة ، واهتماماً كبيراً بما يتناسب مع الدور المنوط به إيماناً منها بأنه القائم الأول على تنفيذ السياسة التعليمية داخل مدرسته .. وفي إطار هذا الاهتمام يأتي هذا الدليل الإجرائي الخاص بمدير المدرسة ليساعد مديري المدارس المختلفة على فهم أبعاد أدوارهم التربوية المهمة ، ويرسم لهم الخطوات العملية لأداء عملهم بأفضل الطرق والأساليب الإدارية ، ويسهم في الرفع من كفايتهم الإدارية والفنية .
* ـ والإدارة المدرسية كما ذكرنا سابقاً هي تخطيط وتنظيم وتنفيذ ومتابعة وتقويم .. حيث إن الإدارة المدرسية لها دور كبير في تغيير وتطوير المجتمع لذلك تواجه مدير المدرسة أهم المشكلات الإنسانية التي تتعلق بطبيعتها السلوك .. وأنماط التفاعل والعلاقات بين المعلمين في ضوء الأهداف والدوافع والاتجاهات الحاكمة للسلوك الإنساني لهذا يتطلب من مدير المدرسة إن يتقن المهارات الأساسية اللازمة لنجاح عمله الإداري وهي الذاتية والإنسانية والإدراكية والفنية .. واستخدام الأسلوب ا الجماعي في اتخاذ القرارات وتشكيل المستقبل ليتكيف مع المتغيرات والتخطيط لها قبل حدوثها مما يؤدي إلى تحسين إنتاجية العاملين ودورهم الوظيفي وزيادة رضاهم وولائهم وانتمائهم للمدرسة التي يعملون فيها وتنظيم جهودهم نحو الأهداف المنشودة .

* ـ إن مدير المدرسة يعد المحرك الذي يبعث الحيوية في المدرسة لذلك عليه إن يقوم بالأدوار التالية :
** دور مدير المدرسة في تطوير المنهاج :
* المنهاج هوا لأساس الذي تقوم عليه التربية وهو الذي تستند عليه العملية التربوية لبلوغ أهدافها وتحقيق رسالتها وهو محور عمل مدير المدرسة والمعلمين وهو محك لنجاحهم وإبداعهم .. وهو جميع النشاطات التي يقوم بها التلاميذ .. إن للمنهاج الاجتماعية , لبنائه وهي النفسية , المعرفية, الاجتماعية , والفلسفية .. إن يكون مدير المدرسة مدركا لها وعلى معرفة بعناصر المنهاج مثل الأهداف الخاصة , محتوى الدراسي , الخبرات التعليمة, المهارات والاتجاهات , الحقائق والمفاهيم والاتجاهات التي تمكن مدير المدرسة من إثراء المنهاج وذلك عن طريق تيسيره وتسهيله وتوضيحه ليقوم باستكمال الثغرات حتى يصبح أسهل لتطبيق وذلك على سبيل المثال عن طريق تصميم أدوات ونماذج تدريبية عملية وإضافة تمارين وأنشطة وتدريبات ذات صله بالأهداف لتوضيح للمعلم مجالات إثراء المنهاج .. هذا بإضافة إلى جمع المعلومات من خلال الملاحظات والمعلمين والطلاب وأولياء الأمور .. ومن خلال تحليل نتائج الطلاب الشهرية والفصلية والسنوية ومجموعة العوامل التي تفرض التغيرات .

** دور مدير المدرسة تجاه المشرف التربوي الزائر :
* تفهم طبيعة عمل المشرف التربوي .
* الإلمام بدور المشرف التربوي الزائر .
* إلمام مدير المدرسة بمهامه التحضيرية تجاه المشرف التربوي الزائر .
* الاستقبال والمساعدة على تحقيق هدف الزيارة .





طباعة أرسل هذه الصفحة لصديق