* ـ المفهوم الحديث للتعليم الأساسي :

يمكن تحديد المفهوم الحديث للتعليم الأساسي بأنه مرحلة التعليم الأولى بالمدرسة التي تكفل للطفل التمرس على طرق التفكير السليم وتؤمن له الحد الأدنى من المعارف والمهارات والخبرات التي تسمح له بالتهيؤ للحياة وممارسة دورة كمواطن منتج داخل إطار التعليم النظامي ، إلى جانب ما يقدم من خدمات تعليمية للكبار في المناطق المختلفة، ريفية كانت أم حضرية ، داخل نطاق التعليم النظامي وخارجة في إطار التربية المستديمة ، وبأنه التعليم الذي يوثق الروابط بين التعليم والتدريب في إطار واحد متكامل ويهتم بالدراسات العملية والمجالات التقنية والفنية في جميع برامج التعليم للصغار والكبار على السواء .
أي أن التعليم الأساسي ـ بهذا المفهوم الحديث لا يقصد به انه مجرد تعليم مهني ، ولكنه تعليم يساعد على كشف الميول والمواهب والقدرات بحيث يهيئ الفرد لتلقي التدريبات والدراسات المهنية التي تعده للانخراط في الحياة العملية أو مواصلة تعليمه في المراحل الأعلى . ويعتبر نوع من التطوير يستهدف توجيه مسار التعليم الإلزامي ـ في إطار النظام التعليمي ـ إلى نوع من التعليم المثمر المنتج، أطلق عليه لفظ أساسي .





طباعة أرسل هذه الصفحة لصديق