أنواع النشاط البدني2

التربيه والتعليم

النساء الحوامل
تعد فترة الحمل من أسعد الفترات التي تمر بها المرأة وأصعبها، فبالإضافة إلى التغييرات الجسدية التي تمر بها الحامل، تطرأ عليها تقلبات نفسية كبيرة..، وللتخفيف من أثر تلك التقلبات والتأقلم مع هذه التغييرات، ليس هناك أفضل من ممارسة أنشطة بدنية ملائمة لتبقي المرأة الحامل بصحة جسدية ونفسية جيدة.. وقبل البدء بمثل هذه الأنشطة يجدر بك أيتها المرأة الحامل أن تأخذي بعين الاعتبار بعض الأمور منها:
1- استشيري طبيبك قبل البدء بالتمارين، فقد تكون بعض أنواع التمارين غير مناسبة لك أو لطفلك.
2- بعد أن تحصلي على موافقة طبيبك، ابدأي بمستوى سهل لا يسبب لك الألم أو التعب الشديد، خصوصا إذا لم تكوني من ممارسي الأنشطة البدنية قبل الحمل.
3- يمكنك بعد ذلك التدرج في زيادة النشاط، وإذا شعرت بتعب شديد أو قصور في النفس، عليك التخفيف من حدة النشاط.
4- احرصي على اختيار الأنشطة المناسبة لك والممتعة في الوقت نفسه، على شكل لا تشعرين معه بالملل.
5- احرصي بعد شهرك الثالث بالذات على تجنب الأنشطة التي تتطلب منك الاستلقاء على ظهرك؛ حيث أنها تحبس تدفق الدم إلى الرحم مما يعرض طفلك للخطر.
ومن أفضل الأنشطة البدنية التي تناسب المرأة الحامل نذكر:
1- أكواروبكس (Aquarobics)؛ وهي التمارين التي تمارس في الماء.
2- تمارين الإيروبكس الخفيفة.
3- المشي.
4- السباحة.
5- اليوغا، حيث تعمل على تعزيز التنفس بشكل صحيح والاسترخاء.
6- تمارين الشد العضلي، مع المحافظة على الاستمرار بالتنفس الطبيعي.
7- الرقص.
8- ركوب الدراجات الثابتة.
9- المشاركة في صفوف التمارين الخاصة بالحوامل.
إذا شعرت أيتها الحامل بأي من الأعراض أو العلامات التالية، عليك التوقف عن ممارسة التمرين والحصول على عناية طبية:
1- نزول دم أو سائل من المهبل.
2- ألم مفاجئ وشديد في الرحم.
3- انقباضات تستمر لمدة 30 دقيقة بعد أن تنهي التمرين.

كبار السن
من أهم المشاكل التي يعاني منها كبار السن فقدان قدرتهم على الاعتماد على النفس، وبممارسة التمارين بانتظام والحصول على درجة مناسبة من اللياقة البدنية، يستطيع كبار السن تلبية متطلبات حياتهم اليومية دون الحاجة لمساعدة أحد.
وخلافا للاعتقاد السائد بأن التمارين الرياضية غير ملائمة للأفراد في هذا السن، نظرا لتراجع قواهم الجسدية، وزيادة إمكانية تعرضهم للإصابة أثناء ممارسة التمارين، فقد ثبت أن الوقت لم يفت بعد.. وأن هناك متسع من الوقت دائما للبدء بممارسة التمارين الرياضية، ولكن ضمن إطار ملائم لهذه الفئة العمرية، حيث يجب مراعاة ما يلي:
- زيارة الطبيب قبل البدء بأي نشاط بدني جديد.
- ضرورة الإحماء بشكل جيد قبل البدء بالتمرين.
- مراقبة النبض دوريا، وذلك حتى لا تحدث حالات مفاجئة كزيادة النبض أو انخفاضه.
- اختيار الملابس والمعدات الآمنة.
- شرب الكثير من الماء، على شكل جرعات قليلة متقاربة.
- عدم ممارسة التمارين في الجو الحار، وخصوصا في منتصف اليوم.
- عدم ممارسة التمارين مباشرة بعد تناول الطعام.
وفيما يلي بعض الأنشطة البدنية التي تلائم كبار السن:
1- المشي.
2- السباحة.
3- رفع الأوزان الخفيفة، حيث ثبت أن هذا النوع من التمرين يزيد من كتلة العضلات ويقويها أكثر بثلاثة أضعاف.
4- ركوب الدراجة الهوائية.
5- الركض البطيء (الهرولة).
6- تقوية عضلات جدار البطن لمقاومة الإمساك الذي يعاني منه عادة كبار السن.





طباعة أرسل هذه الصفحة لصديق