4565- منع شرب الدخان في المدارس، وتعليل ذلك

فتاوى ابن براهيم

من محمد بن إبراهيم إلى حضرة معالي وزير المعارف الشيخ عبدالعزيز ابن الشيخ عبدالله بن حسن المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فقد أخذت خطابكم رقم 764 في 29/8/80هـ واطلعت عليه وما برفقه، وذلك صورة النشرات التوجيهية الدينية التي عممت على مناطق التعليم التابعة للوزارة، وهذا في الحقيقة طيب جداً ونرجو الله أن تحصل من ورائه النتيجة الصالحة.
ولقد بدا لي ملاحظة على المادة الثانية من تلك النشرات، وهي أن المادة وردت هكذا:
(2- منع شرب الدخان في جميع المدارس منعاً باتاً، وسيعاقب من يخالف ذلك) الخ. وهذا التعبير موهم أن الدخان ممنوع في المدرسة فقط، وأما خارجها فغير ممنوع، على حد ما لو قيل: (يمنع في المدارس أكل البصل والثوم ونحوهما مما يؤذي برائحته وهو مباح) فلو قيل في المادة موضوعة البحث (2- منع شرب الدخان في المدارس منعاً باتاً لكونه ممنوعاً شرعاً) إلى آخر العبارة لزال الإيهام.
هذا ونرجو أن نتلقى منكم دائماً مزيداً من اهتمامكم وعنايتكم بأمور الدين، والحرص عليها، ومراقبتها منكم بالذات، قياماً بأداء الواجب وأداءً للأمانة، فإن الأمر عظيم، والخطر جسيم، والجهاد في سبيل الحق وللحق متعين. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
(ص/م 3491 في 17/9/1480)(2)


————————————————————————————————————————

(2) وانظر فتوى في (الصيام) لعدد 3214/1 في 76/89 بإلغاء عقود مدرسين يشربون الدخان في رمضان أثناء صيام رمضان.





طباعة أرسل هذه الصفحة لصديق