خواطر عاشقة الكلمات الصفحة 1 من 17

بواسطة: عاشقة الكلمات

أسروا القلب...

تعودت عيوني على لقائهم....
قد أحبهم القلب وبكى على فراقهم...
عشقت الزمان بقربهم..
وشربت العلقم في بعدهم..
هم أناس سحروا الفؤاد بأخلاقهم....
وجعلوني معلقة بأقوالهم...
من أن ستجد روحي بدلا عنكم...
كم أتمنى أن تصل كلماتي إليكم..
في دنيتي أحتاج لوصلكم...
وكم يصعب عليَ هجركم....
ولكن القدر جمعنا بكم .........
وهو القدر أخذنا منكم....

————————————————————————————————————————

أفخر بحبها ...أمي

لا أعلم إن كانت الحروف ستوصل إحاسي
فحروفي دونت الكثير من المآسي
ولكنها لم تلق التحية لمن تستحق التماسي
فالجبال أمام المصائب تميد
وهي لا يلوى ذراعها كالحديد
تتحمل الكثير ولا تشكو إلا للحبيب
ولا يعلم آلامها امهر طبيب
ولكن من حين الى حين
يسيطر على القلب الأنين
وتهرول على خدها دمعة عين
وهذه الدمعة تشعل في قلبي النار
فأشعر وقتها أنني سأنهار
ومع إشراقة شمس النهار
يتجددأملها بالله الواحد الجبار

————————————————————————————————————————

إليك أشكو همي

إلى غيرك لن شكو همي
فأنت وحدك تفرج كربي وتزيل غمي
لم أرى مما أراه هذه الأيام
فالسحابة التي تحوطنا لا تهطل سوى الام
أدمنا على توال الأحزان
فصرنا نتنبأ بها قبل الأوان
قد هجر الفرح منزلنا منذ زمان
وأصبح عويل البكاء لاذاننا كأعذب الألحان
قدمر علنا مصائب من جميع الألوان
وبفضل الله علينا.....نحولها ألى لوحة بريشة فنان
فجعلها من أروع اللوحات التي يبدعها الانسان

————————————————————————————————————————

امتحان

مشهد مصغر عن المشهد الكبير
يهابه الكبير فينا قبل الصغير
فالقلب ...يدق كالمطرقة
والرؤوس جميعها مطرقة
والكل مرتقب عما سيسألون
فمنهم بما عملوا مطمئنون
ومنهم بما صنعوا مرتبكون
فلم يخلق سدى هذا الإنسان فكل ما في الدنيا خاضع للامتحان

————————————————————————————————————————

بانتظار المجهول

مرت الأيام ولم تنته هذه الرواية
وكم أتمنى أن نعود إلى البداية
فمن الصعب أن ننتظر إلى المجهول ..وهي النهاية
بعد زمن سنقص ما يجري وكأنه حكاية
حكاية كتبت من قطرات الدموع
وأحرقت فيها القلوب كحرق الأوراق بالشموع
فليس الغريب أن نبكي على وردتان
ستتفرقان بعد ان أمضا مع بعضهما زمان
وليس من الصعب أن تدمع مقلتان
الأصعب هو نسيان الأحزان
الذكريات في أغلب الأحيان تكون جميلة
ولكن .....
عند البعض تكون سما إن كانت معاودتها مستحيلة

————————————————————————————————————————

قدر الله

قدر الله وما شاء فعل ..
وحتى نعايش الواقع يلزمنا الأمل..
وإبقاء الدموع في قلب المقل..
سأهجرك أيها الأمل...
وسأنفيك من قاموسي أيها الفشل..
سأصنع نجاحا ينير حياتي كضوء القمر..
يذكره الناس فأكون تاركة لديهم أثر..
فما هي الدنيا إلا صور
وفي كل صورة آلاف العبر

————————————————————————————————————————

نطلب منك المداد

ليتني أغرق في ثبات عميق.....
حتى لا أشعر بهذا الضيق..
فلا يستطيع عوني صاحب ولا صديق..
لو نطقت الضلوع لبكى الفؤاد....
واشتكت العيون من كثرة السهاد...
فقد انقطع بيننا وبين السعادة حبل الوداد..
وكل ما هو أبيض يتحول في عيوني إلى سواد...
فيا ربي نطلب منك المداد







طباعة أرسل هذه الصفحة لصديق